الأوراق العلمية


عرضالصفحاتالأوراق العربية ... عنوان الورقة + الملخصر.م
من 5 ـــ الي 17
الملخص

أجري هذا البحث في مزرعة كلية الزراعة- جامعة سبها / ليبيا خلال الموسمين 2004-2005 و 2005-2006 لدراسة تأثير سبع معاملات تشمل السمادين الحيويين (النيتروبين والفسفورين) والسماد المعدني (NP) وهيَّ؛ NP الموصى بهِ والنيتروبين والفوسفورين والنيتروبين + الفوسفورين والنيتروبين+ NP 1/2 والفوسفورين+ NP 1/2 والنيتروبين+ الفوسفورين+ NP 1/2 على صفات النمو والمحصول ومكوناته ونسبة البروتين في البذور الجافة لثلاثة أصناف من البزاليا وهي ؛ Master B وVictory Freezer وMG130256 ويمكن تلخيص أهم النتائج التي تم الحصول عليها فيما يلي : 1- أظهرت الأصناف اختلافاً معنوياً في معظم صفات النمو والمحصول تحت ظروف الدراسة وتفوق الصنف Victory Freezer في عدد قرنات النبات ووزن مئة بذرة وحاصل بذور النبات. 2- أثرت معاملات التسميد تأثيراً معنوياً على صفات النمو (عدد العقد الجذرية للنبات وارتفاع النبات وعدد أفرع النبات ووزن المادة الجافة وطول القرنة وعرضها) وعلى المحصول ومكوناته، وتفوقت معاملات النيتروبين+ الفوسفورين والنيتروبين+ الفوسفورين+ NP 1/2 والفوسفورين+ NP 1/2 وبفارق غير معنوي في حاصل بذور النبات. 3- ارتبط حاصل النبات من البذور ارتباطاً موجباً عالي المعنوية بصفات عدد أفرع النبات ووزن المادة الجافة وعرض القرنة وعدد قرنات النبات وعدد بذور القرنة ونسبة الإخصاب في موسمي الزراعة. وبصفة عامة يمكن التوصية بتلقيح بذور الصنف Victory Freezer بخليط السمادين الحيويين النيتروبين والفوسفورين للحصول على أعلى محصول من البزاليا تحت ظروف منطقة سبها.

1
من 18 ـــ الي 26
الملخص

أوضحت الدراسة أن متوسطات صور البوتاسيوم في التربة المزروعة وغير المزروعة في منطقة الفائدية معبرا عنه بالمليمكافيء/100جم تربة كان يتراوح مابين 0.12 إلي 0.17 للصورة الذائبة ومابين 1.66 إلي 1.70 للصورة المتبادلة ومابين 1.79 إلي 1.86 للصورة الميسرة ومابين 5.79 إلي 5.39 للصورة الغير متبادلة ومابين 48.17 إلي 45.64 للصورة المعدنية ومابين 55.75 إلي 52.89 للصورة الكلية. وتشير النتائج إلي ارتفاع محتوي التربة من البوتاسيوم بصفة عامة وانه لا توجد فروق كبيرة في متوسطات النتائج المتحصل عليها لكل من التربة المزروعة وغير المزروعة. أما في منطقة البلنج فكانت النتائج المتحصل عليها لكل من التربة المزروعة وغير المزروعة معبرا عنه بالمليمكافيء/100جم تربة تتراوح مابين 0.18 إلي 0.13 للصورة الذائبة ومابين 1.61 إلي 1.83 للصورة المتبادلة ومابين 1.79 إلي 1.96 للصورة الميسرة ومابين 5.84 إلي 5.53 للصورة الغير متبادلة ومابين 35.55 إلي 35.89 للصورة المعدنية ومابين 43.17 إلي 43.37 للصورة الكلية.. أما البوتاسيوم الذائب فقد تراوح متوسطه مابين 0.12 إلي 0.17 ملليمكافيئ/100جم تربة في منطقة الفائدية للتربة المزروعة وغير المزروعة علي التوالي، بينما تراوحت مابين 0.18 إلي 0.13 في تربة منطقة البلنج وبنفس الترتيب. البوتاسيوم المتبادل تراوح متوسطه مابين 1.66 إلي 1.70ملليمكافيئ/100جم تربة في منطقة الفائدية للتربة المزروعة وغير المزروعة علي التوالي، فى حين تراوحت مابين 1.61 إلي 1.83 في تربة منطقة البلنج كما أظهرت النتائج عن وجود علاقة ارتباط بين كل من الصورة الميسرة (الذائبة والمتبادلة) والصورة الغير متبادلة في منطقتي الدراسة عكسية في كل العينات موضع الدراسة ويتفق ذلك مع الدراسات السابقة لنفس علاقة الاتزان

2
من 27 ـــ الي 32
الملخص

تتضمن هذه الدراسة تقدير الخصوبة , و طبيعتها في الأسماك العظمية من خلال دراسة خصوبة سمكة Caranx rhonchus (سمكة عظمية لعائلة Carangidae بالسواحل التونسية).و يكمن الهدف من دراسة الخصوبة في الأسماك أيضا في التعرف على ميكانيكية التكاثر, و الطرق و الإستراتيجيات التي تحشدها الأنواع المختلفة لاحتلال الوسط البيئي كما أن دراسة الخصوبة تمكن أيضا من وضع الأنماط التوقعية التي تساعد في تقدير و حساب المخزون السمكي لشتى السواحل. و قد تم التوصل في هذه الدراسة إلى أن أفراد سمكة Caranx rhonchus بالسواحل التونسية تتكاثر في الفترة ما بين الشهرين الرابع (إبريل) و العاشر (أكتوبر) من كل سنة, حيث تصل المناسل الذكرية و الأنثوية أتم نضجها خلال الشهرين السادس (يونيو) و السابع (يوليو). تضع الإناث سنويا ما معدله 194082 بيضة, و يظل هذا العدد أقل بكثير مما شوهد عند أفراد النوع نفسه في شرق المحيط الأطلسي. أما الخصوبة النسبية فتصل في المتوسط 27521 بيضة.

3
من 33 ـــ الي 47
الملخص

الدراسة الحالية محاولة لتسليط الضوء على مستويات الغبار المتراكم في الأجواء والأماكن المفتوحة من بيئة مدينة سبها من خلال التقدير الكمي للتساقط ودراسة طبيعة الجزيئات وبعض الخصائص الكيميائية مثل الأس الهدروجيني الايصالية ومجموع المواد الصلبة الذائبة الكلية، والكشف عن المعادن السامة وتحديد طبيعة الجزيئات وإمكانية تحول جزء منها إلى غبار عالق ودخولها ضمن المستويات الخطرة التي تستطيع إصابة الأجزاء الحساسة من الجسم أو دخولها إلى المجاري التنفسية واستهداف مكونات وأنسجة الجهاز التنفسي وبقية مكونات النظام الحيوي نتيجة لارتفاع درجات الحرارة وحركة التيارات الهوائية المستمرة في المنطقة لكونها جزء من البيئة الصحراوية. أظهرت نتائج التحليل الكمي والنوعي للعينات المدروسة بان كمية الغبار لفصل الصيف أعلى منه في الشتاء وكان المعدل العام 0.114 و 0.073 جم/سم2 / اليوم على الترتيب، وأن الجزيئات الصغيرة كانت بقطر من 0.5 – 5 ميكرون، أما الجزيئات الكبيرة فوقعت بين 3- 150 ميكرون. كما بينت نتائج التحليل بأن جميع العينات تحتوي على العديد من المعادن الثقيلة مثل ( الحديد، المنجنيز، الرصاص، الزنك، الكروم، الكادميوم، النحاس والكوبالت) وأن معدلات الأس الهدروجيني كانت ضمن المدى ألقاعدي الضعيف، بينما الايصالية والملوحة ومجموع المواد الصلبة غير الذائبة فكانت بمعدلات عالية جدا بالمقارن مع عينة المنطقة النظيفة، حيث كانت على التوالي و8.40 ,563 ميكروسمنس/سم و427.2 ppm ). بينت النتائج بأن مكونات الغبار المستهدف تقع ضمن المعايير الخطرة وتشارك في عملية انبعاث الغبار العالق نهارا، وأن الجزيئات الكبيرة منه ذات تأثير على ميكانيكية الحواجز الطبيعية للجهاز التنفسي والأجزاء الحساسة من الجلد والعين والإذن، حسب ما تم إثباته في دراسة سابقة للباحثين. وهذا ما يدفع إلى التنبؤ بتأثيرها المباشر وغير المباشر على صحة السكان والأحياء الأخرى الموجودة داخل بيئة منطقة الدراسة وحولها بمسافات مختلفة.

4
من 48 ـــ الي 56
الملخص

استخدمت في هذا البحث أوراق نبات الزيتون كماده سليولوزية طبيعيه لإزالة أيونات الرصاص من المحاليل المائية (محاليل خلات الرصاص) تم دراسة كل العوامل التي تؤثر على عملية الادمصاص وهى: pH لمحاليل خلات الرصاص، تركيز مادة النبات ، زمن التلامس، درجة الحرارة وتركيز محلول خلات الرصاص. أظهرت النتائج المتحصل عليها مقدرة مطحون أوراق نبات الزيتون على إزالة أيونات الرصاص من المحاليل المائية بكفاءة إدمصاص (qe) حسب القيم التالية: 182.9 mg/g،123.3 mg/g ، 105.1 mg/g عند درجات الحرارة 299 K،313 k ، 328 K، على التوالي.

5
من 57 ـــ الي 66
الملخص

استهدفت هذه الدراسة اختبــار الفاعلية الحيوية لمستخلصات نبــات الزنزلخت من خلال المعاملة بخمسة مذيبات متدرجة القطبية (الهكسان وأثير البترول والكـلوروفورم والأسيتون والإيثانول) على خمسة آفات حشرية محلية (مَن البقوليات وخنفساء الدقيق المتشابهة وخنفساء الدقيق الحمراء وخنفساء الصعيد وخنفساء الحمص) . أظهرت النتائج أن الوزن الناتج من كل مستخلص كان على النحو التالي : أعطي مذيب الهكسان ناتج استخلاص مركز للثمار قدره 20.44 جم ، بينما أعطي مذيب أثير البترول 9.13 جم في حين أعطي مستخلص الكلوروفورم ناتج قدره 25.04 جم ، وأعطي مستخلص الأسيتون 10.14 جم وأخيرا مستخلص الإيثانول 60.0 جم . كما أظهرت النتائج تباين في استجابة الآفات الحشرية المعاملة للتأثير السمي لتلك المستخلصات من خلال الجرعة القاتلة النصفية (t0.5) ، حيث ظهر واضحا تأثير مستخلص أثير البترول على حشرة المنّ وخنفساء الدقيق الحمراء ، بينما مستخلص الهكسان له تأثير على خنفساء الدقيق المتشابهة ، ومستخلص الأسيتون على حشرة خنفسـاء الصعيد ، وكان مستخلص الإيثانول أعلى سمية على حشرة خنفساء الحمص وذلك بعد 24 ساعة من المعاملة .

6
من 67 ـــ الي 75
الملخص

تضمن البحث دراسة عملية لبيان إمكانية استرداد حرارة تحميص البخار المغادر للضاغط في دورة التبريد للثلاجة المنزلية بهدف الاستفادة منها في إعادة تسخين الأطعمة وبالتالي عمل الثلاجة كمضخة حرارية، ولهذا الغرض تم أجراء تعديل في تصميم دورة التبريد لعكس جريان مائع التبريد بأسلوبين مقترحين يشمل الأول إضافة ملف لإعادة التسخين وصمامات مغناطيسية والثاني إضافة ملف لإعادة التسخين وصمام عاكس ثلاثي الاتجاهات، مع تصميم الدوائر الكهربائية لكلا الأسلوبين . تم حساب تأثير هذا التعديل على أداء دورة التبريد (C.O.P) في حالتي التشغيل الجزئي والكلي للحمل الحراري، حيث لوحظ التحسن في معامل أداء الدورة عند عملها كمضخة حرارية بنسبة تصل إلى (%40) عن عملها كدورة تبريد فقط، وان هذه الزيادة تعود إلى ارتفاع مقدار التبريد الدوني لسائل مائع التبريد وبمقدار يتراوح من 3 إلى 9 مما حسن من مقدار الحرارة المسحوبة في ملف المبخر. كذلك إمكانية أن تصل درجة حرارة هواء كابينة حافظة التسخين إلى ( 60) وهيا درجة كافية وعالية لإعادة تسخين الأطعمة. كذلك تم دراسة تأثير هذا التعديل على معدلات هبوط الضغط في أنابيب ولوحظ بأن مقدار هبوط الضغط الإضافي قليل جداً وتأثيره معدوم على أداء الضاغط .

7
من 76 ـــ الي 89
الملخص

يتضمن هذا البحث دراسة التغير في الخواص الميكانيكية للسبائك وبالأخص الصلادة باستخدام طريقة برينل لقياس الصلادة و الصلابة في الالتواء (معاير الجساءة) , نتيجة لقطعها على المخرطة باستخدام أقلام خراطة مختلفة من حيث السبائك المستخدمة في صناعتها , وهذه الأقلام هي قلم سرعات عالية وقلم كربيدي , كما يتضمن هذا البحث دراسة تأثير استخدام سوائل التبريد على هذه الخواص أثناء عملية القطع , و في نفس الوقت تم التعرف على نوع الرايش المتكون, والعينات التي تم دراستها هي عينة الصلب الكربوني (0.6% كربون) ,الصلب الكربوني (1% كربون) ,النحاس الأصفر والألومنيوم المعالج حراريا و بعد إجراء التجارب بينت النتائج أن الخواص الميكانيكية كالصلادة والجساءة تتغير تغيرا ملحوظا بتغير نوع عدة القطع ومائع التبريد و أن أفضل أنواع الرايش المتكون هو الرايش المتكسر والذي تم الحصول عليه عند خراطة عينة الصلب الكربوني (0.6% كربون) باستخدام قلم كربيدي مع سائل التبريد و عند خراطة النحاس الأصفر و باستخدام أيا من القلمين و بدون سائل تبريد

8
من 90 ـــ الي 98
الملخص

تهدف هذه الورقة الى دراسة تطور ملكية المركبات بمنطقة فزان خلال الفترة من عام 1984 إلى نهاية عام 2006، وتحديد نوع العلاقة الزمنية للتطور، ودرجة ارتباطه بالنمو السكاني في المنطقة. استطراداً للدراسة تعرض الورقة نموذجين رياضيين تم وضعهما: (الأول) لتمثيل العلاقة الزمنية لتطور ملكية المركبات، و(الثاني) لتمثيل علاقة ذلك بالنمو السكاني في منطقة الدراسة، وبالمقارنة بين النموذجين تبين أن النموذج الثاني يمثل بدقة أعلى التطور الزمني للمركبات في المنطقة خلال الفترة المستهدفة للدراسة من النموذج الأول.

9


عرضالصفحاتالأوراق الاجنبية .... عنوان الورقة + الملخصر.م
من 5 ـــ الي 17
الملخص

In recent years, it has been established that the incorporation of nano metallic particles into a ceramic matrix lead to enhanced fracture properties. Alumina-iron nanocomposite powders are prepared by a two-step process. In the first step, ?-alumina-ferrous chloride powder mixture was formed by mixing ?-alumina powders with ferrous chloride solution followed by drying in an oven at 60 oC for 24 h. In the second step, the ferrous chloride in the dry power mixture was selectively reduced to iron particles. A reduction temperature of 750 oC for 15 min in dry H2 was chosen based on the thermodynamic calculations The concentration of iron in ferrous chloride solution was calculated to give 20 vol.% Fe in the final composite product. Two techniques were used to produce composite bulk materials. The alumina-iron nanocomposite powders were divided to two batches. The first batch of the produced mixture was hot pressed at 1400 ?C and 27 MPa for 30 min in a graphite die. To study the effect of oxygen on the Al2O3/Fe interface bonding and mechanical properties of the composite, the second batch was heat treated in air at 700 ?C for 20 min to partially oxidize the iron particles before hot pressing Characterization of the composites was undertaken by conventional density measurements, X-ray diffractometry (XRD), Scanning electron microscopy (SEM), transmission electron microscopy (TEM) and electron probe microanalysis (EPMA). The mechanical properties of the produced composites are also investigated. The suggested processing route (mixing, reduction and hot pressing) produces ceramic-metal nanocomposite much tougher than the virgin alumina. The fracture strength of the produced Al2O3/Fe nanocomposite is nearly twice that of the pure alumina. The presence of spinal phase, FeAl2O4, as thick layer around the iron particles in the alumina matrix has a detrimental effect on interfacial bonding between iron and alumina and the fracture properties of the composite.

1
من 18 ـــ الي 29
الملخص

The objective was to modify the computer code Zinox-1 version 1.0 for the spark ignition engine developed by Teodorczyk[3] from one fuel option Gasoline to a mixture of ten fuels composition options. The fuels included in the computer code Zinox-1 version 2.0 which we modified, are Gasoline (C7H17), Methane (CH4), Hydrogen (H2), Ethane (C2H6), Propane (C3H8), Butane (C4H10), Octane (C8H18), Methanol (CH3OH), Ethanol (C2H5OH) and Carbon monoxide (CO). The spark ignition models (Zinox-1 version 1.0 and 2.0) used here are an extension of the model presented by Ferguson [4]. Ferguson [4] provides full details of the relevant differential equations, and the extended Zeldovich mechanism is used to describe the NOx formation; full details of the method and relevant rate constants are provided by Heywood [5]

2
من 30 ـــ الي 34
الملخص

Three new complexes of o-Phthaldialdehyde with Co(II), Ni(II) and Cu(II) ions have been synthesized and characterized by using several physiochemical tools; in terms, elemental analysis, molar conductivity, infrared and electron paramagnetic resonance spectroscopes. The elemental analysis data of the complexes exhibited the formation of 1:1 and 1:2 [M:L] ratios. The infrared spectra displayed the coordination sites of the ligand which bound to the metal ions. The electron paramagnetic resonance spectral data suggested the proper geometrical structures of the synthesized complexes.

3
من 35 ـــ الي 39
الملخص

The modification of catalyst structures can be very important for achieving high activities, selectivity’s, and stabilities. Acidity (pH) is one method that can be used for this purpose. Dispersion is mixture in which fine particles of one substance are scattered throughout another substance. A dispersion is classed as a suspension, colloid, or solution. Supported molybena (MoO3) catalysts were prepared by impregnating support alumina (Al2O3) with an aqueous solution at different pH’s (6, 9, 11) of ammonium hepta molybdate, to yield final materials containing 8, 12 and 16 wt % of MoO3/ Al2O3 catalysts. After stirring for 3 h, the excess water was slowly evaporated at 100°C. Prior to calcination, the impregnated supports were further dried at 120°C for 24 h. The products thus obtained were calcined at 600 °C for 2 h in static atmosphere of air. Thermal analysis, X-ray powder diffractogram and Infrared spectroscopy for support (Al2O3) and supported (MoO3) catalysts were investigated. The results suggest formation of highly dispersed MoO3 on the surface of Al2O3 < 8 wt%, at pH 6, < 12 wt%, at pH 9 and < 16%, at pH 11. This indicted that, a poor dispersion of MoO3 on Al2O3 surface at low pH. Since, at low pH = 6 the form of small MoO3 crystallites was observed at 8 wt%. Whereas, at high pH = 11 the form of small MoO3 crystallites was observed at 16 wt%. These conclusions can be reorganized on the basis of the different surface chemical properties of the oxide support and nature of oxide supported

4
من 50 ـــ الي 55
الملخص

The targets of lead toxicity are all the body organs and many biochemical processes and heme synthesis is one of those. The present study includes 43 workers out of which 20 are working at fuel station and car maintenance workshop ie. (13 fuel station and 7 car maintenance workshop). These workers were considered as lead occupationally exposed one. Among these 50% was smoker. 23 workers were non lead occupationally exposed one and non of them were smoker and painters. This study was conducted to determine the level of lead and hemoglobin in the blood of these workers. Analysis results show elevated level of blood lead, in occupationally and non occupationally exposed group of workers with respect to normal value. Hemoglobin values were within normal range for all workers. Its conclude based on our finding that in spit of high level of lead ,there was no adverse symptoms are observed however there is a need for detail investigation on toxicity aspect of lead and degree of impairments in functional activities of different organs

5
من 56 ـــ الي 66
الملخص

The inhibitory effect of sage essential oil against 8 strains of Gram-negative bacteria and 4 strains of Gram- positive bacteria was studied. Preliminary screening of antimicrobial activity of sage oil was conducted using filter paper disc agar diffusion method. The minimal inhibitory concentration (MIC) of sage oil against various microorganisms was also measured. In general sage oil showed a moderate effect (< 28 to 16 mm zone of inhibition) against most Gram-negative bacteria and two Gram-positive bacteria with a strong effect against Shigella spp (inhibition zone = 28mm). MIC ranged from 3000ppm (Micrococcus spp.) to more than 25,000 ppm. The effect of sage essential oil (0.3, 0.6 and 1%) on S. typhimurium (5.0 ± 0.1 log CFU/ml) in sterilized skimmed milk incubated at 30oC for 6 days was evaluated. Antimicrobial activity was lost after the first 24 hrs of incubation in milk allowing pathogen to proliferate and reach a maximum population of 6.5 and 6.9 log CFU/ml for milk samples containing 0.6 and 1% sage oil after 6 days respectively compared with 2.5 logs CFU/ml for control (0%). No synergistic effect on S. typhimurium (5.5 log CFU/ml) was reported when a combination of sage essential oil and lactic acid bacteria (1%) in cultured buttermilk incubated at 21oC for 72 hrs was tested. It seems that antimicrobial action of sage oil depends on food composition (protein) and nature of microorganisms

6
من 67 ـــ الي 80
الملخص

This paper presents a computer simulation of increase of solar contribution in space heating for Sebha Solar House (Sebha-SH) at the Libyan South, 27.07°N and 14.25°E. This is done by the replacement of the old PV panels by equivalent PV-thermal collectors to achieve electricity-heat cogeneration. The heat is stored and delivered by Rock-bed Thermal Energy Storage (TES). These technical modifications are cost dependent in practice; but theoretically using TRNSYS as simulation environment the overall system performance measured by the fraction of Solar Contribution (SC) and system energy efficiency measured by dynamic Collection Efficiency (CE) indicate clear improvement of solar-electrical energy conversion process with high Collection Storage Efficiency (CSE). Also, the long term TES possibility has been indicated.

7
من 81 ـــ الي 87
الملخص

Poor recognition rate in most of optical character recognition system OCR is mainly attributed to failing in segmenting a handwritten text correctly, regardless of how well the previous and following stages are designed. We can say that a considerable share of recognition errors is attributed to the segmentation stage. In this paper a new algorithm for segmenting handwritten Arabic text-line into words and diacritics is proposed. In our approach we rely on using fill-in function, stroke thickness, text-line height in segmenting the words/subwords and diacritics of Arabic handwriting. We have developed a simple procedure for stroke thickness estimation. In addition to segmentation, the proposed algorithm performs partial recognition as it can recognize the Arabic character Alif and some diacritics during the segmentation process. Higher segmentation accuracy was obtained from number of conducted experiments

8
من 88 ـــ الي 98
الملخص

In this article, a method for approximating the solution of Cauchy problem for a nonlinear n th order ordinary differential equation is presented. For this purpose, the associated spline function (depending upon other computed approximations) is constructed. The convergence is established and the produced errors are estimated

9
من 99 ـــ الي 108
الملخص

This paper explores methods to reduce the plane surface area of a polygonal loop antennas by folding it up into 3-Dimensions (3-DFL) .With the modification of the normal loop, the relationship between the dimensions of the modified loop are explored to achieve the design goals. The antenna analyzed using Numerical Electromagnetic Code NEC. Differences between full (unmodified) loop antennas and the modified loop antennas of the same dimensions are examined .The antenna characteristics such as gain, input impedance, radiation pattern and current distributions are shown. Reducing the plane surface area of the loop antenna allows for more commercial uses in handsets. By manipulating the dimensions of the modified loop antenna it’s possible to adjust its parameters to achieve maximal operation at a specific band. As a result it has been confirmed that the modified loop antennas characteristics : gain, VSWR, and radiation patterns are in well agreement with those of unmodified loops.

10