الأوراق العلمية


عرضالصفحاتالأوراق العربية ... عنوان الورقة + الملخصر.م
من 5 ـــ الي 11
الملخص

نفذت هذه الدراسة في صيف 2006 على المثلجات اللبنية المنتجة بواسطة المجمدات السريعة لصنع المثلجات اللبنية وعلى الحليب الداخل في تصنيعها بمنطقة الزاوية، حيث تم أخذ عينات الحليب من نفس مصدر الحليب الداخل في صناعة المثلجات اللبنية. أثبتت نتائج التحليل الميكروبيولجي أن العدد الكلي للبكتيريا وبكتيريا القولون في عينات الحليب الداخل في صناعة 4.2 وحدة تكوين مستعمره/ مل على × 3.0 إلى 104 × 3.6 و 102 × 5.8 إلى 108 × المثلجات القشدية قد تراوح ما بين 104 3.1× 5.5 إلى 108 × التوالي، أما في عينات المثلجات القشدية فقد تراوح العدد الكلي للبكتيريا وبكتيريا القولون ما بين 104 3.1 وحدة تكوين مستعمره/مل على التوالي. وأثبتت هذه الدراسة أن جميع أماآن التداول والتصنيع × 1.2 إلى 104 × و 102 التي شملتها الدراسة تفتقد للاشتراطات الصحية وان المواد الداخلة في تصنيع المثلجات اللبنية يتم إضافتها بطريقه تقدير عشوائية

1
من 12 ـــ الي 19
الملخص

لقد تبين من هذه الدراسة الأولية، والتي بدأت بمشاهدة أعراض التبرقش (الموزاييك) على أوراق وثمار نبات الكوسة النامية في عدة مزارع، وداخل البيوت الزجاجية، والمزرعة تحت الأنفاق بمنطقة بنغازي (Cucumis moschata) وضواحيها. لقد أوضحت التجارب التي أجريت للتعرف على هذا الفيروس بداية من اختبار المدى العائلي أنه ينتقل ميكانيكياً إلى 10 أنواع من 14 نتتبع سبعة عائلات مختلفة. 6) ومدة استمرارية نشاط -10 – 5- م) ونقطة التخفيف النهائية ( 10 o ووجد أن رجة الحرارة المميتة للفيروس ( 45 الفيروس في العصارة ( 40 ) يوم. ولقد تبين من تجربة العدوى الصناعية بالعصارة على أربعة أصناف من الكوسة وهي (زوآي جراتي ومافيلامارو وبلدي أبيض وبلدي أخضر) ظهور أعراض المرض لمثالية والتي تمثلت في ظهور شحوب واصفرار خفيف في شكل أشرطة بين العروق الخضراء الداآنة اللون بالإضافة إلى تقزم وضعف عام على النبات، وعلى والذي يتبع مجموعة آومو (SMV) أساس هذه النتائج فإن هذا الفيروس هو فيروس تبرقش أوراق وثمار الكوسة ومن المحتمل أن يكون سلالة من فيروس موزاييك الدلاع أو الخيار. ،Comovirus group

2
من 20 ـــ الي 23
الملخص

Thymus اختبر التأثير الحيوي لبعض المستخلصات النباتية من ستة أنواع نباتية تابعة لفصائل مختلفة, الزعتر Salvia أوراق) المريمية ) Artemisia herba-able الأوراق و الرؤوس المزهرة) الشيحِ ) vulgaris, Tsopyllum Helichrysum stoechas اوراق) عشبه الأرنب ) Rosmarinus officinalis اوراق) إآليل الجبل ) officinalis L. 100 ملج/لتر على الأطوار المختلفة , 50 ,25 , بالترآيز 0 Arbutus pavarii ( (الروؤس المزهرة) و الشمارى(أوراق من البالغات من الإناث و الذآور باستخدام طريقة Tetranychus urticae Koch لآفة الحلم العنكبوتي ذي البقعتين تم حساب النسبة . Cucurbitaceae التابع لفصيلة Supper jadida غمس قرص الورقة لنبات قرع الكوسة صنف 72 , ساعة من المعاملة . ,48 , المئوية لقتل الأطوار البالغة في ثلاث أوقات بعد 24 أشارت الدراسة إلى وجود فروق معنوية لتأثير تراآيز المستخلصات المختلفة في الأطوار المختلفة للآفة حيت آانت 86.16 % للإناث - % 86.66 % للحوريات 100 - % النتائج بعد 72 ساعة من المعاملة : نسبة القتل لليرقات 100 85.10 % على التوالي . من خلال الدراسة لوحظ أن المستخلصات - % %80.00 , وللذآور 99.00 - %96.66 المستخدمة تتوفر بكثرة في منطقة الجبل الأخضر شمال شرق ليبيا تعتبر مصدر طبيعي للمكافحة السليمة على البيئة وذات نشاط فعال على الآفات وذات أهمية اقتصادية.

3
من 24 ـــ الي 33
الملخص

10 ) والمتعاطية بطريق الفم لمبيدات LD يهدف هذا البحث لتقييم تأثير عٌشر الجرعة القاتلة لنصف عدد الأفراد ( 50 والبيربروآسفين Azadirachtin والأزيدراآتين Cyphenothrin والسيفنوثرين Fenitrothion الفينتروثيون على معايير دم الفئران البيضاء (ألبينو ). pyripoxyfen حيث ادت مثبقيات الجرع المتعاطاة لتغيرات فى المحتوى الهيموجلوبينى وزيادة غير عادية فى مستوى جلوآوز الدم خاصة مع الأزيدراآتين فسيفنوثرين ثم الفينتروثيون واخيراً البيربروآسفين. آما لوحظت أيضاً زيادة معنوية فى محتوى بروتين الدم الكلى بعد ثلاثة أيام من التعاطى مع الأزيدراآتين و الفينتروثيون ثم سيفنوثرين وأخيرا البيربروآسفين. أما بالنسبة لمحتوى الالبيومين فلقد أدى الأزيدراآتين و الفينتروثيون لزيادة غير عادية بعد ساعة من التعاطى فى حين خفض مبيدى البيربروآسفين والسيفنوثرين مستوى ألبيوين الدم . وبالنسبة لمحتوى جلوبيولين الدم فزاد عقب تعاطي جرع مبيد بيربروآسيفين وحتى الاسبوع الثالث . آما انه أدى لزيادة عدد آرات الدم الحمراء خاصة بالفترات الاولى عقب المعاملة بينما الأزيدراآتين والسيفنوثرين والفينتروثيون لم يظهر أى تأثير ملاحظ . فى حين أدت المعاملة بمبيد البيربروآسفين فازيدراآتين و الفينتروثيون لزيادة عالية فى عدد آرات الدم البيضاء خلال الايام الثلاثة الاولى وعلى الترتيب. وبالنسبة لعدد صفائح الدم فأظهرت زيادة عالية آنتيجة لتعاطى المبيدات السابقة بالفم خاصة مع الفينتروثيون فازيدراآتين والبيربروآسفين على الترتيب بينما خفض عددها مثبقيات مبيد السيفنوثرين.

4
من 34 ـــ الي 39
الملخص

بهدف تشخيص حساسية احد عشر صنفاً م م ???? لال المواس ???? بها خ ???? ة س ???? ة -جامع ???? ة الزراع ???? ة لكلي ???? ة التابع ???? ي المزرع ???? ان ف ???? ان حقليت ???? ذت تجربت ???? ين. نف ???? بب المرض ???? طناعي بمس ???? الاص ا ?? 2006 . أشارت النتائج إلى إن الصنفين برجوج وتساوة آان - 2005 و 2005 - 2004 و 2004 - الشتوية الثلاثة المتتالية 2003 بة ?? ر نس ?? اة وعناص ?? نفين وادي الحي ?? جلا الص ?? منيعين للإصابة بمرض التفحم السائب حيث بلغت نسبة الإصابة فيهما صفر، وس اد ?? ك 905 واآس ?? ة واري ?? 5 %) وآانا متوسطي المقاومة أما الأصناف تيسا وريحان والاريل ومكنوس - إصابة تراوحت بين ( 2 ناف ???? يم الأص ???? ائج تقي ???? ا نت ???? 10 %. أم - ين 5 ???? ا ب ???? ابة فيه ???? بة الإص ???? ت نس ???? ث تراوح ???? ية حي ???? ة الحساس ???? ت عالي ???? د آان ???? اد 176 فق ???? 60 واآس جل ?? م تس ?? لمقاومة مرض التفحم المغطى فتظهر إن الأصناف تيسا وبرجوج وريحان والاريل وتساوة آانت منيعة للإصابة ول بة ?? اد 176 نس ?? اد 60 واآس ?? ك 905 واآس ?? ة واري ?? ر ومكنوس ?? اة وعن اص ?? ناف وادي الحي ?? جلت الأص ?? نسبة إصابة بالمرض بينما س 5 % وآانت متوسطة المقاومة للإصابة. - إصابة تراوحت بين 2 ي ?? اظهر الصنفين برجوج وتساوة مقاومة مشترآة للإصابة بمرضي التفحم السائب والمغطى، وعليه يمكن استخدامهما ف برامج تربية وتحسين أصناف شعير ذات الحساسية العالية للإصابة بالمرضين.

5
من 40 ـــ الي 45
الملخص

الهدف من هذه الدراسة تشخيص مواطن الخلل الهيكلي في التجارة الخارجية الليبية وذلك من خلال إظهار الأهمية 2004 .لقد أظهرت - النسبية للتجارة الخارجية الليبية في الاقتصاد الليبي وتحليل مؤشرات التجارة الخارجية للفترة 1990 نتائج الدراسة ان درجة إنكشاف الإقتصاد الليبي قد وصلت الى مستويات مرتفعة آما ان الصادرات والواردات تميزت بدرجة عالية من الترآز السلعي والجغرافي إضافة الى سيطرة صادرات النفط الخام على إجمالي الصادرات الليبية مقابل انخفاض آبير في الصادرات الصناعية.

6


عرضالصفحاتالأوراق الاجنبية .... عنوان الورقة + الملخصر.م
من 5 ـــ الي 21
الملخص

The studied volcanic rocks along Wadi Fatirah cover about 40% of the mapped area and are differentiated into two main groups: a) Metavolcanics, and b) Dokhan volcanics. The metavolcanics are regionally metamorphosed up to the greenschist facies. They are distinguished into:1) Pillowed basic aphyric-phyric metabasalts (type1), and 2) Metavolcanics of aphyric metabasaltic-andesites and andesites together with their equivalent pyroclastics (type 2), which are faulted against the first type. They are commonly characterized by primary sedimentary stuctures (Lamination and graded bedding). The Dokhan volcanics occupy an elongate belt and are classified into two main rock suites: a) A lower intermediate volcanics suite, consisting of basaltic andesite, andesite, dacite and their corressponding pyroclastics, and b) An upper acidic volcanic suite comprising rhyodacite, rhyolite and their equivalent pyroclastics. The variation diagrams depict three distinct trends which suggest independent magma source. The metavolcanics (type 1) are tholeiitic but with a weak calc-alkaline tendency. They straddle the boundary between ocean floor basalt (OFB) and island arc tholeiite (IAT) fields, a feature characteristic of back-arc setting. The metabasaltic-andesites-andesites are calcalkaline and were formed in an island arc setting.OFB IAT. The Dokhan volcanics pertain to medium-to high-K calc-alkaline series, formed in an active continental margin. They were formed by interaction a subduction-related magma and the lower crust accompained by low-pressure fractional crystallization en route to the surface.

1
من 22 ـــ الي 27
الملخص

The objective of this study was to investigate the effect of physiological status on the thyroid hormones concentration in both blood serum and milk of Holstein cows. Twenty eight lactating cows were divided into 4 groups, each of 7 animals; lactating nonpregnant and lactating pregnant cows; early, mid and late pregnancy. The 5th group was 7 dry cows. Blood simples were obtained from all animals, along with milk samples from lactating groups. Serum thyroxine (T4 ), triiodothyronine ( T3 ) and reverse triiodothyronine ( rT3 ) and milk T4 and T3 concentration were measured by radioimmunoassay ( RIA ). Thyroid hormones concentrations of serum and milk were analyzed using Fishers least significant difference procedure. Lactating non-pregnant cows had the lowest value of serum T4 concentration, while these in early pregnancy had the highest value. Similarly, serum T3 and rT3 levels tended to be lower in lactating non-pregnant cows than those of pregnant, lactating or dry cows. Lactating non-pregnant cows had significantly the highest values of total milk T4 and T3 , this may be related to high milk yield in this period. It was concluded that physiological status had a significant effect on blood serum and milk levels of thyroid hormones.

2
من 28 ـــ الي 31
الملخص

Chromosomal aberrations is one important biological damage for exposure to both directly and indirectly ionizing radiation. By modeling the dicentric aberration damage we get the response curve in terms of biological parameter effective cross-section which represent the probability of interaction in unit area ?m2 versus the best physical parameter mean free path. The proposed radiobiological model may use as new technology in radiotherapy (as biodosimeter).

3
من 32 ـــ الي 37
الملخص

Barley (Hordeum vulgare L.cv. California Mariout) plants were grown hydroponically at different saline stresses (50, 100, 150 and 200mM NaCI ) in addition to the control (without added NaCl). The effect of each saline stress on root surface (RS) ATPase activity was studied. At 50 and 100 mM NaCI, (RS) ATPase activity was found not to be highly affected in comparison with the control. At 150 and 200 mM NaCI, there was a pronounced increase in (RS) ATPase activity. Anatomical study showed the acute effect of 200 mM NaCI on root cells enlargement. The pronounced increase in (RS) ATPase activity at 150 and 200 mM NaCI was related to the adverse effects of these saline stresses on the integrity of the plasma membrane. Results suggested the interaction between Na+ and Ca2+ bounded in the plasma membrane and in the cell wall.

4
من 38 ـــ الي 45
الملخص

Different doses (1, 2, 3, 4 and 5%) of methylmethacrylate (CH2=CHCH3COOCH3) and ethylendiammine (NH2CH2CH2NH2) were added to ordinary Portland cement to study their effect on its cementing properties (water of consistency, setting time, bulk density, apparent porosity, cold crushing strength and hydration behavior i.e., combined water at different curing times; 3, 7 and 28 days). The results indicated that methylmethacrylate acts as a setting retarder with increasing water of consistency, it has a negative effect on bulk density, apparent porosity, cold crushing strength and hydration properties, however when present in limited content (not more than 2 %) its negative effect is relatively slight. On the other hand, ethylendiammine acts as a water reducing and setting accelerator agent, its addition up to 3 % results in a remarkable improvement in the above-mentioned properties.

5